لافروف: الحرب الكلامية بين “ترامب” و”كيم” أشبه بـ”شجار في روضة الأطفال”

دعا وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إلى تبني الحل السياسي للمسألة الكورية، وأن هذا الأمر يعد مهمة رئيسية من مهام مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وفي تعليقه على التصريحات والتصريحات المضادة بين كل من واشنطن وبيونغ يانغ، قال سيرغي لافروف، أن “الحرب الكلامية بين الرئيس الامريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، أشبه ما تكون بـ(شجار في روضة أطفال)”.

وكان ترامب قد توعّد كوريا الشمالية بـ”تدميرها بالكامل” في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة والتي وصف فيها كيم، بـ”الرجل الصاروخ”.

الزعيم الكوري الشمالي، وفي رده على التهديدات الأمريكية توعّد بأن يجعل ترامب، يدفع “غالياً” ثمن تهديداته، وذلك بعد ساعات فقط على إعلان واشنطن تشديد عقوباتها على بيونغ يانغ.

ومن جانب آخر، قالت وزارة التجارة الصينية، إنها ستحظر صادرات بعض المنتجات النفطية إلى كوريا الشمالية إلى جانب واردات المنسوجات امتثالاً لقرار مجلس الأمن الدولي، فيما سيكون الحظر على المكثفات والغاز الطبيعي المسال فورياً.

وفي تطور لافت، أعلنت حكومة تايوان أنها ستقطع كل أشكال التجارة مع كوريا الشمالية بدءاً من الأسبوع المقبل، في إطار جهود دولية للضغط على القيادة الكورية الشمالية.

قد يعجبك ايضا