لافرنتييف يجري مشاورات في دمشق عشية اجتماع “الضامنين” بأنقرة

عشية القمة الثلاثية التي ستجمع رؤساء الدول الضامنة لمحادثات أستانا غداً في العاصمة التركية أنقرة، وصل المبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى سوريا ألكسندر لافرنتيف إلى دمشق لإجراء مشاورات مع مسؤولين في النظام السوري، وذلك بحسب ما أعلنته صحيفة الوطن التابعة للنظام.

المشاورات التي يجريها لافرينتييف في دمشق، تأتي عقب تصريحات تصعيدية من قبل رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان، استبق فيها قمة أنقرة، بالقول إن قواته لن تخرج من نقاط المراقبة التي أقامتها في إدلب، وتهديده بالرد على أي هجوم من قبل قوات النظام السوري.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه التطورات تأتي وسط معلومات حول تعثر المبعوث الأممي غير بيدرسون بالإعلان عن تشكيل اللجنة الدستورية السورية.

ووفق مصادر غربية من جنيف فإن بيدرسون ينتظر نتائج المشاورات بين موسكو ودمشق من جهة، والدول الأخرى الضامنة لمحادثات أستانا من جهة أخرى، ليحدد مسار اللجنة الدستورية وتوقيت الإعلان عنها، على أمل أن تنطلق اجتماعاتها قبل نهاية هذا الشهر.

المصادر ذاتها أكدت أنه هناك بعض التفاصيل التي لا تزال عالقة ويجب الانتهاء منها قبل الإعلان عن تشكيل اللجنة، مبينة أن تلك التفاصيل تتطلب موافقة النظام السوري أولاً ومن ثم التشاور بين الدول الضامنة.

ومن المقرر بحسب مصادر مطّلعة على ملفات المحادثات الثلاثية في أنقرة، أن تركز المحادثات على الوضع في إدلب واللجنة الدستورية، وقضايا أخرى من ضمنها الآلية الأمنية شمال شرقي سوريا.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort