لاعبة بريطانية تُحقق أعظم “ريمونتادا” في تاريخ التنس

تمكنت اللاعبة البريطانية تارا مور من تحقيق عودة تاريخية في بطولة سندرلاند للتنس بعد أن كانت متأخرة أمام منافستها الفرنسية جيسيكا بونشيه، فبعد حسم بونشيه المجموعة الأولى بسهولة بواقع 6-0 وتقدمها بالمجموعة الثانية بواقع 5-0، إلا أن اللاعبة البريطانية حققت ريمونتادا تاريخية عندما قلبت النتيجة لصالحها بالمجموعة الثانية بفوزها بها بواقع 7-6 ثم عادت لتحسم المجموعة الثالثة والفاصلة بواقع 6-3، لتدخل تاريخ رياضة التنس النسوي من أوسع أبوابه بهذه العودة التاريخية، وسبق للاعبة الأمريكية ليزا ريمون أن حققت إنجازاً مماثلاً عندما قلبت النتيجة أمام منافستها السلوفاكية لوبوميرا كورهاكوفا في الجولة الإفتتاحية لبطولة فرنسا المفتوحة للتنس عام 2004.

قد يعجبك ايضا