لاجئوا مخيم الركبان يرفضون المغادرة

أعلنت هيئة العلاقات السياسية لمخيم الركبان على الحدود السورية- الأردنية، رفضها مباردة مركز المصالحة الروسي ونتائج استبيانٍ أجرته الأمم المتحدة بالتعاون مع الهلال الأحمر السوري، تتعلق بإجلاء آلاف النازحين في المخيم إلى مناطق سيطرة النظام.

وبررت الهيئة رفضها في بيان، بأن الأمم المتحدة كانت قد أخلت مسؤوليتها تجاه المدنيين الخارجين من المخيم إلى مناطق سيطرة النظام، وما قد يتعرضون له من أعمال انتقامية أو اعتقالات أو زجهم في التجنيد الاجباري.

وأعلنت موسكو الجمعة أنها تسعى إلى تأمين خروج آمن للنازحين إلى مراكز إيواء قرب مدينة حمص، بينما زار وفد من الأمم المتحدة في وقت سابق المخيم، بغرض دراسة أوضاع النازحين، واستطلاع آرائهم حول رغبتهم في المغادرة أو البقاء في المخيم.

قد يعجبك ايضا