كييف تتوقع انتهاء “المرحلة النشطة” من الهجوم الروسي بحلول نيسان

تراجعٌ طفيف في حدة الهجمات الروسية وعمليات القصف المتبادل في أوكرانيا، فيما تُرجِّح الأخيرة انتهاء الوضع الراهن، خلال أيّام.

المستشار الرئاسي الأوكراني أوليكسي أريستوفيتش توقَّع في تصريحاتٍ جديدة، انتهاءَ ما أسماها بالمرحلة النشطة من الهجوم الروسي بحلول أبريل نيسان، وقال إنّ تقدُّم القوات الروسية تَوقف بالفعل في الكثير من مناطق البلاد.

وبحسب أريستوفيتش فإنّ روسيا فقدت أربعين في المئة من قواتها المهاجمة. وقلل المسؤول الأوكراني من احتمال إقدام روسيا على شنِّ حربٍ نووية.

ألمانيا تحذر روسيا من استخدام أسلحة بيولوجية أو كيماوية

في غضون ذلك، حذّر المستشار الألماني أولاف شولتس، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، من استخدام أسلحة بيولوجية أو كيماوية في أوكرانيا، بحسب ما نقل متحدث باسم الحكومة، فيما قالت وزارة الخارجية الألمانية، إن المزيد من صواريخ “ستريلا” في طريقها إلى القوات الأوكرانية.

وزارة الدفاع الروسية: تدمير ترسانة من الأسلحة والمعدات العسكرية بمنطقة ريفن

وتأتي هذه التصريحات في وقت أعلنت وزارة الدفاع الروسية تدمير ترسانة من الأسلحة والمعدات العسكرية، بعد قصف طال مستودعاً للأسلحة، خارج مدينة ريفن، شمال غرب أوكرانيا، في حين قال الجيش الأوكراني، إنّ القوات الروسية تحاول السيطرة على منطقة روبيجني بإقليم دونيتسك جنوب شرقي البلاد، لكنها تفشل وتتكبد خسائر، على حد تعبيره.

السلطات المحلية تعلن مقتل 121 طفلاً منذ بدء الهجوم الروسي

الادعاء العام الأوكراني كشف بدوره، أنّ الهجوم الروسي تسبب بمقتل مئةٍ وواحدٍ وعشرين طفلا، وإصابة نحو مئةٍ وسبعينَ آخرين، من أصل آلاف الضحايا، إلا أنّ الكرملين ينفي بشكل دائم استهداف المدنيين من قبل القوات الروسية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort