كيليجدار أوغلو: خفض عتبة دخول البرلمان في تركيا لصالح أردوغان وحلفائه

رفضٌ واسع من قبل أحزاب المعارضة في تركيا، قُوبل به مشروع قانونٍ قدَّمه حزب العدالة والتنمية الحاكم وحليفه حزب الحركة القومية إلى البرلمان، يتضمّن خفضَ عتبة دخول البرلمان في الانتخابات من عشرة إلى سبعة في المئة.

رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كيليجدار أوغلو، اعتبر أن قانون الانتخابات المعروض حاليا أمام البرلمان، تمّ إعداده لصالح بقاء رئيس النظام رجب أردوغان في سدّة الحكم، وخدمةً لحليف أردوغان حزب الحركة القومية، الذي لم يكن بمقدوره أن يتخطّى عتبة العشرة في المئة.

وبحسب كيليجدار أوغلو، فإنّ أردوغان خفض العتبة الانتخابية، خوفاً من فقدان مقعده الرئاسي، فهو يرى أن لا قوة ولا قانون يمكنه انتزاع السلطة منه، على حدّ وصفه.

مشروع القانون المكون من خمسة عشر بنداً قدّمه التحالف الحاكم لتعديلِ عدّةِ موادَّ من قانون الانتخابات، من شأنها حرمان أحزاب المعارضة من مزايا تشكيل تحالف برلماني، إذ تضم التعديلات مادة تجعل من شبه المستحيل على الأحزاب ذات الأصوات المنخفضة أن يصبح لهم نوابٌ في البرلمان إذا كانوا أعضاءً في تحالفٍ انتخابي.

وأعلنت أربعة أحزاب معارضة صغيرة إلى جانب حزب الشعب الجمهوري وحزب الخير، التحالف فيما بينها والاتفاق على العودة إلى نظام الحكم البرلماني، فيما يرى مراقبون أن التعديلات إن تم تمريرها قد تدفع المعارضة إلى البحث عن بدائل أخرى خاصة أن بقاء الأحزاب ذات الأصوات المنخفضة في أيِّ تحالفٍ معارض سيبقى بلا معنى.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort