كوشنر: لن نوافق “لبعض الوقت” على ضم إسرائيل أراض بالضفة الغربية

 

مازالت تداعيات اتفاق تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات تتوالى، لتؤثر على المواقف السياسية لبعض الدول حيال قضايا المنطقة.

مستشار الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر قال، إن الولايات المتحدة اتفقت مع إسرائيل على ألا تتخذ الأخيرة أي خطوةٍ دون موافقة أمريكا، التي أكد أنها لن توافق “لبعض الوقت” على ضم إسرائيل أراضٍ بالضفة الغربية، مشيراً في الوقت نفسه إلى أنهم يفضلون التركيز على اتفاق التطبيع وبذل جهود سلامٍ أوسع في المنطقة.

من جانبه أوضح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أنّ خطة الضّم متوقفةٌ بشكلٍ مؤقت، مشدداً على ضرورة الحصول أولاً على موافقة الولايات المتحدة.

فيما أكدت الإمارات وعلى لسان وزير خارجيتها، أنور قرقاش، أن الخطوة التي أقدمت عليها بتطبيع العلاقات مع إسرائيل أوقفت خطة الضم.

الرئيس ريفلين يدعو ولي عهد أبو ظبي إلى زيارة القدس
في سياقٍ متّصل وجه الرّئيس الإسرائيلي ريئوفين ريفلين الدعوة إلى ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، لزيارة القدس، معرباً عن أمله في بناء وتعزيز الثقة المتبادلة بين البلدين وبين شعوب المنطقة لتحقيق الاستقرار في الشرق الأوسط.

فيما اعتبر المسؤول بمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف، أن زيارة أي مسؤول عربي لمدينة القدس عبر بوابة التطبيع مرفوضة، وأن قبول الإمارات هذه الدعوة يعني مضيها بالخروج عن الإجماع العربي والإسلامي.

وقوبل اتفاق التطبيع بين إسرائيل والإمارات برفضٍ قاطعٍ من المسؤولين الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة على السواء.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort