كورونا يُقلّص أيام مهرجان برلين السينمائي

اضطرت إدارة مهرجان برلين السينمائي (برليناليه) إلى تقليص الدورة الـ72، والمُقرر انطلاقها في شباط/ فبراير المُقبل، إلى 7 أيام فقط بدلاً من 10، وسط إجراءات احترازية مشددة، في ظل تخوف من ارتفاع معدل الإصابات بمتحور فيروس كورونا “أوميكرون”.

وتنطلق فاعليات الدورة الـ72 في 10 شباط/ فبراير المُقبل، وتستمر حتى 16 من الشهر ذاته، فيما سيتم إعادة عروض الأفلام المشاركة في المهرجان بدور السينما في العاصمة الألمانية ما بين 17 و20 شباط/ فبراير.

وأعلن “برليناليه” أن “سوق الأفلام الأوروبية” التي تُقام عادة بالتوازي مع المهرجان، ستُقام افتراضياً، كما سيُقام حفل توزيع جوائز الدببة الذهبية والفضية وكذلك جائزة “GWFF” لأفضل فيلم وثائقي، وجائزة “برليناليه للأفلام الوثائقية”، في 16 شباط/ فبراير.

ويرى مهتمون بالشأن السينمائي، أنّ مهرجان برلين يتحدى جائحة كورونا، بإصراره على إقامة الدورة الـ72 بشكلٍ حضوري، في ظل اتجاه بعض المهرجانات لانطلاقها افتراضياً، أو إرجاءها مثل “جوائز غرامي”.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort