كتالونيا:90% صوّتوا لصالح الاستقلال عن إسبانيا

انطلقت، يوم أمس، عملية التصويت في إقليم كتالونيا على استفتاء الانفصال عن الحكومة الإسبانية التي أعلنت عدم شرعيتها في وقت سابق، وقد أعلنت حكومة كتالونيا المضي في التصويت رغم العراقيل التي تضعها مدريد للحيلولة دون إجرائه.

وصرحت حكومة كتالونيا أن نحو 2.26مليون شخص أدلوا بأصواتهم في الاستفتاء، وأن 90% منهم صوّتوا لصالح الانفصال.

ويمثل هذا نسبة إقبالٍ تبلغ نحو 42.3% من إجمالي عدد الناخبين في كتالونيا والذي يبلغ 5.34 مليون شخص.

من جانبه أعلن رئيس وزراء إسبانيا “ماريانو راخوي” أن عملية إجراء استفتاء على استقلال إقليم كتالونيا قد فشلت. وأكد أن سكان كتالونيا كانوا ضحية خديعة للاشتراك في الاستفتاء المحظور بموجب القانون.

وقد أسفرت المواجهات التي وقعت بين رجال الأمن والمتظاهرين المؤيدين للاستفتاء عن سقوط مئات الأشخاص، ومنعت الشرطة الناس من التصويت وصادرت أوراق وصناديق الاقتراع في لجان التصويت.

وكانت السلطات الإسبانية قد تعهدت بإيقاف الاستفتاء الذي أصدرت المحكمة الدستورية حكماً بـ”عدم قانونيته”.

واستخدمت الشرطة الإسبانية في برشلونة عاصمة الإقليم، الهراوات وأطلقت الرصاص المطاطي على مظاهرات مؤيدة للاستفتاء.

وذكرت حكومة إقليم كتالونيا أن أكثر من 800 شخص تلقّوا علاجاً، بعد تدخّل شرطة مكافحة الشغب الإسبانية لمنع إجراء الاستفتاء على استقلال كتالونيا، الذي حظرته إسبانيا.

قد يعجبك ايضا