كامالا هاريس.. أول امرأة ومن أصول “ملونة” نائبة لرئيس أمريكا

فور إعلان فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن بالرئاسة الأمريكية، وعدت أول امرأة تنتخب نائبة للرئيس في الولايات المتحدة، كامالا هاريس بـ بدء العمل دون تأخر، لترميم ما وصفته بروح أمريكا.

هاريس وفي تغريدة على توتير، قالت ما هو على المحك في هذه الانتخابات، يتخطى بكثير جوبايدن ، مضيفة أن الامر يتعلق بروح أمريكا وتصميمهم على الكفاح من أجلها، وأن لديهم الكثير من العمل.

وتعتبر كامالا هاريس المولودة لأبوين من جامايكا والهند، أول أمريكية من أصل هندي وثاني امرأة ملونة، تشغل منصب سيناتور في مجلس الشيوخ الذي يبلغ عدد أعضاءه 100 شخص.

ووُلِدت هاريس في أوكلاند في كاليفورنيا، وبدأت حياتها المهنية في مكتب المدعي العام لمقاطعة ألاميدا ، وانتخبت عام 2003 مدعية عامة لمنطقة سان فرانسيسكو.

وأعلنت هاريس رسميًا في 21 يناير عام 2019 ترشحها لمنصب نائب رئيس الولايات المتحدة في الانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2020.

قد يعجبك ايضا