قيس سعيّد يبدي استعداده لإجراء حوار وطني في تونس

أعلنَ الرئيسُ التونسيُّ، قيس سعيّد، عن موافقةٍ مشروطةٍ لإجراء حوار في البلاد، لإخراجها من أزمتها، وذلك بعد رفضِه مبادراتٍ تدعو إلى حوارٍ وطني.

وقالتِ الرئاسةُ التونسيَّةُ في بيانٍ، إنّ الرئيسَ التونسيَّ، التقى بالأمين العام لحركة الشعب، زهير المغزاوي وتمّ التباحُثُ حولَ الأزمةِ السياسية والاقتصادية وسبلِ الخروج منها.

وأشارَ البيانُ، إلى أنّ سعيّد أبدى استعدادَه للحوار للخروج من الأزمة التي تعيشها تونس، مشدّداً على أنّ الحوار يجب أن يكونَ مختلفاً عمَّا شهدتْه تونس سابقاً، ويبحث عن حلولٍ جديَّةٍ.

وأضافَ البيانُ الرئاسي، أنّ الرئيسَ التونسيَّ، أكّد على أنّ الشعبَ التونسيَّ شخَّصَ مشاكلَه بنفسِه، وقد يكون الحوارُ إطاراً تُحدَّدُ فيه وتُرتَّبُ الحلولُ النابعةُ من الإرادة الشعبية.

قد يعجبك ايضا