قيادي بكتائب حزب الله يهدد الكاظمي بعبارات قاسية

بعباراتٍ قاسيةٍ وخارجةٍ عن اللغة السياسية هدَّد المسؤول الأمني لكتائب حزب الله العراقي الموالية للنظام الإيراني أبو علي العسكري، رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بقطع أجزاءٍ من جسدِهِ مُتَّهِماً إيّاه بالغدر.

تهديداتُ العسكريِّ جاءت بعد تصريحاتٍ للكاظمي أكّد فيها أنّ القوّات الحكومية مستعدّةٌ لمواجهةِ أيِّ تهديدٍ للأمن في العاصمة بغداد، من أيِّ طرفٍ كان، وعدم الخضوع لمغامراتٍ وصفها بالعبثيّة.

العسكري ألمح في تغريدةٍ على تويتر، إلى استعداد كتائب حزب لله للدخول في حربٍ شاملة، في إشارةٍ إلى التوتّر المتصاعد بين طهرانَ وواشنطن.

كما نفى القياديّ بكتائب حزب الله ضمنياً، مسؤوليةَ عناصرِهِ عن الهجمات الصاروخيّة الأخيرة التي استهدفت السفارة الأمريكية في بغداد الأسبوع الماضي، متَّهِماً الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب بالوقوف وراء تلك الهجمات.

وفي إشارةٍ واضحةٍ على ارتباط كتائب حزب الله بإيران، قال العسكري، إنّ تحالفهم مع الإخوة في فصائل المقاومة سواءٌ المحلية منها أو الخارجية، تحالفٌ متين، وإنّهم ملتزمون به على حدّ وصفه.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort