قوّات الديمقراطية تدخل الرقة القديمة

أعلن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة أمس الأثنين، أن قوّات سوريا الديمقراطية اخترقت البلدة القديمة في مدينة الرقة، بعدما وجّه التحالف ضربات لسور “الرافقة الأثري” تمكّن من خلالها التغلب على دفاعات تنظيم “داعش” الإرهابي، في حين حرّر الديمقراطي قصر البنات الواقع شرق حي الرقة القديمة.

هذا وقالت سنتكوم CENTCOM في البيان أنّ ” التحالف دعمت تقدّم قوّات سوريا الديمقراطية في الجزء الأكثر تحصيناً من الرقة، عبر فتح ثغرتين صغيرتين في جدار الرافقة المحيط بالمدينة القديمة الذي يبلغ طولها 25 متراً، وستساهم في الحفاظ على القسم المتبقي من السور البالغ طوله 2500 متر”.

وكشفت قوّات الديمقراطي عن فقدان 4 من مقاتليه لحياتهم أثناء تصديهم للتنظيم في المدينة.

من جهة أخرى، شهدت بلدة الرتلة جنوب شرق المدينة اشتباكات عنيفة، حيث حرر الديمقراطي يوم أمس البلدة بالكامل، وقتل فيها 19 عنصراً من داعش، في حين أسقطت القوّات طائرتا استطلاع للتنظيم الإرهابي في حي القادسية غرب مدينة الرقة.

وفي السياق ذاته، صرّحت القيادة العامة لوحدات مرأة شنكال (سنجار) YJŞ في بيان أن مقالاتهم توّجهت إلى الرقة لقتال تنظيم داعش، وذلك بهدف “تحرير النساء الإيزيديات اللواتي تمّ اختطافهن من قبل التنظيم” وفق البيان ذاته.

هذا، واستقبلت وحدات حماية الشعب والمرأة مقاتلات شنكال في الرقة في مراسم رسمية، وتوجّهت المقاتلات إلى الخنادق للقتال ضد تنظيم داعش بعد انتهاء مراسم الاستقبال.

بتول محمد

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort