قوى شيعية تعرب عن رفضها لتكليف الزرفي بتشكيل الحكومة العراقية

ما تزالُ عقدةُ رئاسةِ الحكومةِ العراقيةِ ترواحُ مكانها دونَ حلٍّ، على الرغمِ من تكيلفِ الرئيسِ العراقيّ برهم صالح، لعدنان الزرفي بتشكيلِ الحكومة، والذي سرعان ما تعالت أصواتٌ رافضةٌ لتكليفه بالمنصب الجديد.

ولتبيانِ موقفِها من تكليفِ الزرفي، اجتمعتِ الكتلُ الشيعيةُ الأربع، تحالفُ الفتح، ائتلافُ دولةِ القانون، كتلةُ العقد الوطني، وكتلةُ النهج الوطني، في منزلِ رئيسِ ائتلافِ دولةِ القانون نوري المالكي.

المجتمعون اعتبروا تكليفَ صالح للزرفي برئاسة الوزراء، تجاوزاً على جميع السياقات الدستورية والأعراف السياسية، وهدّدوا باستخدام جميع الطرق والوسائل القانونية والسياسية والشعبية، لإيقاف ما أسموه التداعي الذي قالوا إنّه سيُهدِّدُ السلمَ الأهلي ويفكك النسيج الوطني في حال استمراره.

تيار الحكمة برئاسة عمار الحكيم أعلن أيضاً اعتراضه على آلية تكليف الزرفي، بينما اعتبر النائب عن تحالف سائرون سلام الشمري أنّ قرار تكليف عدنان الزرفي هو بدايةُ الحلّ لأزمة البلاد الحالية.

بومبيو يعلن دعم بلاده لتكليف الزرفي برئاسة الحكومة العراقية بشروط

من جانبها رحبتِ الولايات المتحدة بتكيلف شخصية جديدة لرئاسة الحكومة العراقية، وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إنّ رئيس الوزراء العراقي المكلّف، سيحظى بدعم واشنطن والمجتمع الدولي إذا كان سيدعم سيادة العراق وينأى بنفسه عن الفساد ويحمي حقوق الإنسان‭.

وتعهّد رئيس الوزراء العراقي المكلّف عدنان الزرفي، في أوّلِ خطابٍ له بعد تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة، بإجراءِ انتخاباتٍ مبكّرة، وملاحقةِ قتلةِ المتظاهرين، ومحاربةِ الفساد، والعملِ على رسم سياسةٍ خارجيةٍ عراقيةٍ متوازنة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort