قوى سودانية تجتمع في القاهرة بحثاً عن توافق لإنهاء الحرب

انطلق مؤتمرٌ يجمع القِوى السودانية في العاصمة المصرية القاهرة، من أجل مناقشة وَقف الحرب، ومعالجة الأزمة الإنسانية، والتحضير للمسار السياسي.

وعُقد المؤتمر بحضور ممثلي تلك القوى السياسية والمدنية السودانية، والأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، وجامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي، وعددٍ من الدول الفاعلة، وذات الاهتمام بملف السودان.

وأكدت نايلة حجار، كبيرةُ مستشاري مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى السودان، أن الحوارَ السياسي هو العاملُ المؤثر، لحل أزمة السودان، وبناء مؤسساته، مشيرةً إلى أن الأمم المتحدة، تؤيد ذلك في حوارٍ سودانيٍّ سوداني.

وأضافت المسؤولة الأممية أن المنظمة الدولية، تطالب بإنهاء القتال وإيصال المساعدات، داعمةً كل الجهود التي تصبُّ في مصلحة إنهاء الاشتباكات في السودان.