قوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا: انتهاء المرحلة الأولى من حملة الإنسانية والأمن بمخيم الهول

أعلنت قوى الأمن الداخلي في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا انتهاءَ المرحلة الأولى من حملة الإنسانية والأمن بعد خمسة أيامٍ من انطلاقِها بمخيم الهول شرقي الحسكة.

وأكد الناطقُ الرسمي باسم قوى الأمن الداخلي علي الحسن في مؤتمرٍ صحفي إلقاءَ القبض على مئةٍ وخمسةٍ وعشرين عنصراً من تنظيم داعش الإرهابي، عشرون منهم من المسؤولين عن الخلايا وعمليات الاغتيال.

وأوضح الحسنُ أن الحملةَ نجحت بخلق بيئةٍ آمنةٍ وأكثرِ استقراراً في المخيم، مشيراً أنه تم العثورُ على مستلزماتٍ عسكرية، إضافة إلى داراتٍ إلكترونية تُستَخدَمُ في تحضير العُبُوَّاتِ الناسفة.

ودعا الناطق الرسمي باسم قوى الأمن الداخلي علي الحسن إلى حلِّ مشكلة عوائل التنظيم الإرهابي وإعادتهم إلى دولهم، مؤكداً في الوقت ذاتِه بأن خطرَ داعش سيبقى رغم إلقاء القبض على المسؤولين عن الخلايا.

قد يعجبك ايضا