قوات سوريا الديمقراطية توقع خطةَ عمل مع الأمم المتحدة بشأن تجنيد الأطفال

لتطبيق الصكوك القانونية الدولية المتعلقة بحقوق وحماية الأطفال المتأثرين بالنزاع المسلح، وقعت قوات سوريا الديمقراطية خطة عمل مع الأمم المتحدة، بشأن تجنيد واستخدام الأطفال دون سن الثامنة عشرة.

وتم التوقيع على خطة العمل المشتركة من قبل القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي، والممثلة الخاصة للأمين العام المعنية بالأطفال والنزاع المسلح فيرجينيا غامبا، في مقر الأمم المتحدة في جنيف.

الأمم المتحدة: الاتفاق مع “قسد” يؤكد مدى التزامها بعدم تجنيد الأطفال

ووفق بيان صحفي صادر عن مكتب الممثلة الخاصة فإن التوقيع جاء عقب ورود اسم قوات سوريا الديمقراطية، في التقرير السنوي للأمين العام عن الأطفال والنزاع المسلح، لقيامها بتجنيد واستخدام الأطفال.

البيان الصحفي أشار إلى أن التوقيع على خطة العمل كان ثمرة تعاون دام لشهور بين الأمم المتحدة وقوات سوريا الديمقراطية في ظل تشاور وثيق مع الممثلة الخاصة.

الممثلة الأممية فيرجينيا غامبا رحبت بالاتفاق وقالت إنه يبرهن على التزام عميق من جانب قوات سوريا الديمقراطية بكفالة ألا يجنّد أي كيان يعمل تحت رايتها الأطفال أو يستخدمهم.

وحثت الممثلة الخاصة جميع الأطراف الواردة أسماؤها في مرفقات التقرير السنوي للأمين العام للأمم المتحدة، في سوريا وغيرها، على اغتنام الفرصة والمبادرة إلى العمل مع الأمم المتحدة لاعتماد خطط عمل مشابهة، داعية جميع الأطراف إلى السعي للتوصل إلى حل سياسي في سوريا وفق قرار مجلس الأمن 2254.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort