قوات تيغراي تستهدف العاصمة الإرترية بعدّة صواريخ

في خطوة من شأنها أن تشكل تصعيداً كبيراً للصراع الذي بدأ بين القوات الاتحادية الإثيوبية والقوات المحلية في منطقة تيغراي الشمالية، تعرضت العاصمة الإرترية أسمرة، لما لا يقل عن ثلاثة صواريخ، أطلقتها قوات تيغراي، أصاب اثنان منها مطار أسمرة.

زعيم منطقة تيغراي الإثيوبية دبرصيون جبراميكائيل أكّد أنّ قواته قصفت مطار العاصمة الإريترية أسمرة، وقال إنّهم قاتلوا قوات إريترية على عدّة جبهاتٍ خلال الأيام القليلة الماضية، مضيفاً أن “ست عشرة فرقة” من فرق الجيش الإريتري تقاتل إلى جانب القوات الإثيوبية ضد قواته.

زعيم منطقة تيغراي الإثيوبية دبرصيون جبراميكائيل

وكان الحزب الحاكم في تيغراي قد هدّد يوم السبت بمهاجمة أهداف إريترية، وقال المتحدث باسمه جيتاشيو رضا في تصريحٍ تلفزيوني، إنّهم سيشنون هجوماً صاروخياً لإحباط أيِّ تحرُّك عسكريٍّ في أسمرة وميناء مصوع الواقع على البحر الأحمر.

ومع التصعيد بين طرفي النزاع الإثيوبي، عبر إثيوبيون فارون من أُتون الحرب في منطقة تيغراي نهراً حدوديّاً إلى الأراضي السودانية، بعضهم في قوارب وبعضهم عن طريق السباحة أو الخوض في المياه.

وأعربت الأمم المتحدة ومعها الاتّحاد الإفريقي ومنظمات إنسانية، عن قلقهم من احتمال امتداد القتال إلى مناطق أخرى في إثيوبيا وزعزعة استقرار منطقة القرن الإفريقي، محذّرين من تدهور الوضع الإنساني هناك.

قد يعجبك ايضا