قوات تيغراي تتهم الحكومة الإثيوبية بقصف سد تيكيزي شمالي البلاد

اتهمت جبهة تحرير تيغراي، الثلاثاء، الجيش الإثيوبي بقصف سد تيكيزي شمالي البلاد، فيما دعا رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد قوات تيغراي للاستسلام.

وقال المتحدث باسم الجبهة، جيتشاو رضا، في تغريدة إن القوات الحكومية قصفت في ساعة مبكرة من صباح الثلاثاء، سد تيكيزي الكهرومائي في شمال البلاد.

وأضاف أن حكومة رئيس الوزراء آبي أحمد، التي وصفها “بالنظام المحتضر” ستفعل ما في وسعها لتدمير أي شيء يفيد شعب إقليم تيغراي، وهو أمر أصبح في غاية الوضوح، على حد تعبيره.

يأتي ذلك في وقت يحتدم فيه القتال بين قوات جبهة تيغراي والجيش الإثيوبي، حيث أعلن أحمد قيادته للعمليات العسكرية من الميدان، وسط دعوات دولية بوقف فوري لإطلاق النيران.

في وقت الثلاثاء، طالب رئيس الوزراء، مقاتلي جبهة تحرير تيغراي بالاستسلام الفوري، مؤكدا “انتهاء الحرب” وانتصار الحكومة الإثيوبية بعد تفوق قواتها في المنطقة الشرقية، على حد تعبيره.

اتسعت دائرة الحرب في الأشهر القليلة الماضية، وأجرت الجبهة تحالفات سياسية وعسكرية مع فصائل إثيوبية، وبدأت هجوماً مضاداً حررت خلاله أراضي الإقليم التي خسرتها واحتلت مناطق أخرى في زحفها نحو العاصمة.

في أعقاب ذلك، أعلنت الحكومة الإثيوبية حالة الطوارئ واستدعت الضباط والجنود المتقاعدين، وطالبت سكان أديس أبابا بحمل السلاح لحماية ممتلكاتهم، فيما ناشدت بلدان ودول عالمية عدة رعاياها بمغادرة إثيوبيا على الفور.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort