قوات النظام السوري تشن غارات على شمال حماة

ضربات جوية هي الاعنف تشنها قوات النظام السوري مناطق في محافظة إدلب ومحيطها، وقالت إنها تأتي ردا على هجمات تصعيدية لفصائل مسلحة على مناطق يسيطر عليها النظام، بحسب ما أفادت وسائل إعلام النظام.

وقال مسؤول في الفصائل المسلحة، إن قوات النظام وحلفاءها نفذوا هجمات برية في شمال غرب البلاد على آخر جيب للفصائل المسلحة بعد أيام من القصف المدفعي والضربات الجوية، في مسعى منها للسيطرة على طريقين رئيسيين.

وقال مسعفون ورجال إنقاذ إن الهجمات قتلت عشرات المدنيين في الأيام الأخيرة، ودمرت ما لا يقل عن خمسة مراكز طبية وأصابت الحياة اليومية بالشلل.

من جانبها قالت الأمم المتحدة إن الهجمات الأخيرة لروسيا والنظام السوري باستخدام البراميل المتفجرة كانت الأعنف خلال خمسة عشر شهراً، مشيرة إلى أن نحو ثلاثمائة وثلاثة وعشرين ألف شخص شردوا في شمال غرب البلاد منذ أيلول سبتمبر من العام الماضي.

المرصد: أنباء عن استعادة المسلحين تل عثمان بريف حماة الشمالي
وفي وقت لاحق قال المرصد السوري بإن محور تل عثمان بريف حماة الشمالي شهد هجوما معاكسا للفصائل على تمركزات قوات النظام والمسلحين الموالين لها، وسط معلومات عن استعادة الفصائل لمناطق في التل، ومقتل 8 عناصر من النظام بالإضافة لعنصرين من الفصائل.

وفي السياق أفاد المرصد بوقوع اشتباكات عنيفة في محور كبانة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي الشرقي، إثر هجوم من قبل قوات النظام على تمركزات للفصائل في المنطقة وسط قصف متبادل بين الطرفين.

وأشار المرصد إلى سقوط خمسة قتلى مدنيين على الأقل يوم الإثنين على خلفية القصف الجوي والبري المتواصل للنظام وحلفائه في أعنف تصعيد على الإطلاق، في أرياف إدلب وحلب وحماة .

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort