قوات الاحتلال التركي لم تتمكن من تهدئة الاشتباكات بين فصائلها الإرهابية في رأس العين

أفادت مصادر محلية من مدينة رأس العين المحتلة أن قوات الاحتلال التركي التي تدخلت بصحبة الدبابات والمدرعات لفض الاشتباكات بين فصائله الإرهابية، لم تتمكن من تهدئة الأوضاع، مؤكدة أن الاشتباكات ما زالت مستمرة، بحسب المصدر.

وفي وقت سابق أفادت مصادر محلية من رأس العين المحتلة بوقوع ثمانية قتلى وإصابة أكثر من عشرين بينهم مدنيين نتيجة الاشتباكات العنيفة التي دارت بين فصيل ما يسمى بحركة ثائرون وفصيل ما يسمى فصيل الحمزات الإرهابيين في حي الحوارنا بالمدينة.

وأضافت المصادر أن رقعت الاشتباكات توسعت إلى باقي أحياء المدينة حيث استخدمت الفصائل الإرهابية كافة أنواع الأسلحة، مما ولد حالة من الذعر والخوف لدى الأهالي في المدنية.

وفي العشرين من شهر نيسان/ أبريل الجاري اندلعت اشتباكاتٌ بالأسلحة الرشاشة بين عناصر هيئة ثائرون الإرهابية من طرف، وعناصر الشرطة العسكرية وفرقة الحمزة الإرهابيتين ومسلحين من عشائر المنطقة من طرف أخر، وسط مدينة رأس العين المحتلة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort