قوات الأمن الروسية تقضي على مسلّحٍ قتل أربعة مدنيين بضواحي موسكو

قُتلَ أربعةُ أشخاصٍ ببلدة “كراتوفو” بضواحي موسكو، على يد مسلّحٍ فتح النيران على المارّة من بندقية صيدٍ، مساء أمس السبت.

حيث وصلت قوات الشرطة والحرس الوطني الى مكان الحادث، وخلال عمليةٍ أمنية وتبادلٍ لإطلاق النار الذي استمر لعدّة ساعات، تمكّنت الشرطة من محاصرة المسلّح في بيته والقضاء عليه، وتم ايجاد المزيد من القنابل اليدوية كانت بحوزته.

وأكّدت المتحدّثة باسم وزارة الداخلية الروسية، إيرينا فولك، لوكالة “سبوتنيك” أنه “تسنّى تحديد مكان وجود المجرم بنتيجة الأعمال المشتركة لأفراد وزارة الداخلية الروسية والحرس الوطني. وأثناء عملية القبض عليه، أبدى الرجل مقاومةً شديدة وقام أفراد القوات الأمنية بالقضاء عليه”.

 

وأعلن وزير الداخلية الروسي، فلاديمير كولوكولتتسيف، الذي وصل إلى مكان الحادث، أمام الصحفيين، عن إصابة 4 من أفراد قوة الردّ السريع بجروحٍ طفيفة خلال العملية الأمنية، مشيراً إلى أن المسلّح أطلق النار على عناصر قوات الأمن وألقى قنابل يدوية عليهم.

وعبّر الوزير عن أسفه لتضرّر السكان المدنيين الذين كانوا في منطقة إجراء العملية الخاصة، وأشار الى أن التحقيق سيقيّم الحادثة وسيحدّد دوافع الرجل الذي أطلق النار، مؤكّداً انتهاء العملية الأمنية.

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort