قمة نارية منتظرة بين جوفنتوس ونابولي في الدوري الإيطالي

سيكون استاد أليانز ستاديوم في مدينة تورينو الإيطالية مسرحاً لقمة مباريات المرحلة الثانية للدوري الإيطالي بكرة القدم بين جوفنتوس وضيفه نابولي، ويدخل اليوفي اللقاء منتشياً بانتصاره المهم بالجولة الأولى على بارما بهدف، وهو يسعى للاستمرار بنتائجه المميزة بالفوز على نابولي رغم صعوبة المهمة أمام فريق الجنوب الإيطالي، على صعيد تشكيلة اللاعبين فقد تلقى الفريق ضربة موجعة إثر الإصابة التي تعرض لها القائد جورجيو كيلييني أثناء التدريبات التي خاضها البيانكونيري استعداداً لمواجهة نابولي، وقد أكدت الفحوصات الطبية أن كيلييني تعرض لإصابة بالتواء في أربطة الركبة اليمنى وإنه سيخضع لعملية جراحية إلا أن النادي لم يعلن عن مدة غياب المدافع الدولي الإيطالي، ورغم غياب كيليني باستطاعة اليوفي تحقيق الفوز لما يملكه الفريق من لاعبين مميزين في كافة خطوطه يتقدمهم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بالإضافة للمهاجم الأرجنتيني القناص غونزالو هيغوايين ومن خلفهم لاعب الوسط المتألق البوسني ميراليم بيانيتش.
بالمقابل يخوض نابولي اللقاء بعد نجاحه بالعودة من فلورنسا بالنقاط الثلاث بفوزه المهم على فيورنتينا بأربعة أهداف لثلاثة بمستهل مشواره في الكالشيو، ويأمل أبناء المدرب المخضرم كارولو أنشيلوتي بتقديم موسم متميز ينهون من خلاله سيطرة اليوفي المستمرة على اللقب منذ ثمانية مواسم، وسيكون الفوز على جوفنتوس على أرضه وبين جماهيره فاتحة خير للفريق ولاعبيه رغم صعوبة المهمة على أرض حامل اللقب، ويعول المدرب أنشيلوتي على كتيبته الهجومية التي يضمها الفريق في صفوفه للوصول لمرمى اليوفي كالبلجيكي داريس ميرتينز والإيطالي لورنزو إينسيني والإسباني خوسيه كاليخون وهم قادرون على هز شباك اليوفي والعودة بنتيجة إيجابية من تورينو.
الجدير بالذكر أن آخر لقاء جمع بين الفريقين كان في إياب الموسم الماضي عندما فاز جوفنتوس حينها بهدفين لهدف.

قد يعجبك ايضا