قمة نارية مرتقبة بين برشلونة وسان جيرمان في الشامبيونزليغ

سيكون ملعب الكامب نو في مدينة برشلونة الإسبانية مسرحاً لقمة مباريات الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم والتي ستجمع بين برشلونة الإسباني وضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي، ويخوض العملاق الكاتالوني اللقاء بعد تحقيقه انتصاره السابع على التوالي في اللاليغا بدكه مرمى ألافيس بخماسية رافعاً رصيده لستة وأربعين نقطة بفارق ثمان نقاط عن أتلتيكو مدريد المتصدر، ويطمح زملاء النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بمواصلة نتائجهم الإيجابية بتحقيق الفوز على سان
من جانبه يدخل الفريق الفرنسي اللقاء بعد تحقيقه أربعة انتصارات متتالية بمختلف البطولات آخرها فوزه على نيس في الدوري الفرنسي والذي عزز من خلاله حظوظه بالمنافسة على اللقب، ويسعى سان جيرمان للعودة من برشلونة بنتيجة إيجابية تشكل له دفعاً معنوياً كبيراً بمباراة الإياب، لكن ذلك لن يكون سهلاً خاصة في ظل افتقاد الفريق لعدد من لاعبيه الأساسيين بسبب الإصابة يتقدمهم النجمين البرازيلي نيما ردا سيلفا والأرجنتيني أنخيل دي ماريا.
وفي مباراة مهمة أخرى يستقبل لايبزيغ الألماني ليفربول الإنكليزي على ملعب بوشكاش أرينا في العاصمة المجرية بودابست بالمباراة المنقولة اتحادياً بسبب القيود المتعلقة بالحد من انتشار فايروس كورونا، ويدخل الفريق الألماني اللقاء بعد تحقيقه انتصاره الثالث توالياً في البوندسليغا بفوزه على أوغسبورغ في الجولة السابقة، ويأمل أبناء المدرب الألماني الشاب جوليان ناغيلسمان بالفوز على ليفربول لتحقيق الأفضلية قبل مباراة العودة المقررة في ملعب الآنفيلد.
فيديو 3 لقطة بعيدة للملعب ومن ثم تدريبات لايبزيغ
على الضفة المقابلة يخوض ليفربول اللقاء وهو ليس في أحسن أحواله حيث تكبد زملاء النجم المصري محمد صلاح خسارتهم الثالثة توالياً في الدوري الإنكليزي لأول منذ عام 2014، بسقوطهم أمام ليسترستي بثلاثة أهداف لهدف بمباراة نجح من خلالها ثعالب ليستر بقلب تأخرهم بهدف إلى انتصار بالثلاثة، لتتضائل بذلك حظوظ الريدز بالدفاع عن لقبه في البريمرليغ بعد أن توسع الفارق بينه وبين مانشسترستي المتصدر لثلاثة عشر نقطة، لذلك سيسعى المدرب الألماني يورغن كلوب بإعادة فريقه لدرب الانتصارات بتحقيق الفوز على لايبزيغ رغم الغيابات الكثيرة التي يعاني منها الفريق.

قد يعجبك ايضا