قمة مرتقبة في البريمرليغ بين آرسنال وجاره تشيلسي

سيكون استاد الإمارات في العاصمة البريطانية لندن يوم غدٍ السبت مسرحاً لديربي العاصمة والذي سيجمع بين آرسنال وجاره تشيلسي، وذلك في قمة مباريات الجولة الخامسة عشرة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، ويدخل الغانرز اللقاء وهو في أسوأ أيامه حيث لم ينجح الفريق بتحقيق الفوز في الدوري منذ سبع جولات متكبداً خمس خسارات وتعادلين، ليحل الفريق في المركز الخامس عشر بأربعة عشر نقطة وهي أسوأ مسيرة لآرسنال بعد مرور أربعة عشرة مرحلة من عمر البرميرليغ منذ موسم 1974/1975، مشاكل الفريق لم تتوقف عند هذا الحد حيث ودع أبناء المدرب الإسباني ميكيل أرتيتا مسابقة كأس الرابطة من الدور ربع النهائي بسقوطهم المخيب والكبير أمام مانشسترستي بأربعة أهداف لهدف، مما وضع المدرب الإسباني تحت ضغوطات كبيرة قد تصل لحد إقالته من منصبه إن لم يحقق نتيجة إيجابية بمباراة تشيلسي، لكن المهمة لن تكون سهلة خاصة في ظل الشكوك التي تحوم حول مشاركة نجم الفريق الأول وهدافه الغابوني بيير أوباميانغ.
على الضفة المقابلة وبعكس مضيفه يخوض تشيلسي اللقاء بعد نجاحه بالعودة لسكة الانتصارات في البريمرليغ بفوزه العريض على وستهام يونايتد بثلاثية بيضاء في الجولة السابقة، ليرفع أبناء المدرب الشاب فرانك لامبارد رصيدهم لخمسة وعشرين نقطة في المركز الخامس بفارق ست نقاط فقط عن ليفربول المتصدر، ويطمح البلوز لتحقيق انتصاره الثامن في الدوري والثأر من آرسنال الذي كان قد هزمه في نهائي كأس الاتحاد الإنكليزي الموسم الفائت، ومن أجل هذا الهدف من المنتظر أن يعول لامبارد على لاعبيه المتألقين هذا الموسم كالهداف تامي أبراهام الذي سجل هدفين بمباراة وستهام الماضية ليتصدر لائحة هدافي الفريق اللندني بخمسة أهداف بالإضافة للقناص الألماني تيمو فيرنر، بالمقابل سيفتقد الفريق لخدمات جناحه الإنكليزي بين تشيلويل للإصابة كما تحوم الشكوك حول مشاركة لاعب خط الوسط المغربي المتألق حكيم زياش.
ولم ينجح آرسنال بتحقيق الفوز على تشيلسي بمباراتي دوري الموسم الماضي، حيث فاز تشيلسي ذهاباً بهدفين لهدف، فيما حسم التعادل بهدفين لهدفين لقاء الإياب.

قد يعجبك ايضا