قطع الأشجار والإتجار بالمنازل سياسة ممنهجة للفصائل الإرهابية بعفرين المحتلة

تواصلُ الفصائلُ الإرهابيَّةُ التابعةُ للاحتلالِ التركي انتهاكاتِها بحقِّ أهالي عفرين المهجَّرين قسراً عبرَ قطعِ الأشجار والإتجارِ بالمنازل.

وأفادَ المرصدُ السوريُّ لحقوقِ الإنسان، بأنَّ فصيلَ “السلطان مراد” الإرهابّي أقدَمَ على قَطعِ أكثرَ مِن مئة شجرةِ زيتون تعودُ ملكيّتُها لثلاثةِ مدنيّينَ مِن سكانِ ناحية شران بعفرين المحتلّة شمالَ غربيّ البلاد.

كما أقدَمَ فصيلُ “أحرار الشرقية” الإرهابّي على قَطعِ أكثرَ من أربعينَ شجرةِ رمّان في قرية “استير” بريفِ عفرين تعودُ ملكيّتُها لأحدِ أبناءِ قريةِ “خلنيرة”، فيمَا أقدمَ فصيلُ “الجبهة الشامية” الإرهابّي على بيعِ منازِلَ في مدينةِ عفرين تعودُ ملكيّتُها لأبناءِ المنطقةِ المهجّرين قسرًا.

قد يعجبك ايضا