قضية “التغيير الوزاري الشامل” يعمق الخلاف بين القوى السياسية

تعالتِ الأصواتُ المحتجّةُ مؤخراً والتي تطالب بتغيير النظام السياسي وحلِّ البرلمان التونسي بالتزامن مع التغيير الوزاري الشامل الذي أقره رئيس مجلس النواب راشد الغنوشي والذي وصف بالانقلاب على كُلِّ السلطات، لكن الرئيسَ التونسي قيس سعيّد رفضَ التغييرَ الوزاري مما أدى إلى تعميق الصراع بينه وبين الغنوشي..

إعداد: نسرين سوريد

قد يعجبك ايضا