قصف واشتباكات بين قوات الحكومة والفصائل المسلحة شمال غرب سوريا

تصعيدٌ مستمرّ تشهدُهُ مناطقُ شمال غربي سوريا يتمثّلُ بالقصفِ والاستهدافاتِ المتبادلة بين قواتِ الحكومةِ السوريّة والفصائلِ المسلّحةِ التابعة للاحتلال التركي، ما يسفر غالباً عن قتلى وجرحى ودمارٍ في البنى التحتية.

مصادر محلية أكَّدتْ أنّ اشتباكاتٍ عنيفةً اندلعتْ بين قوّات الحكومة السورية والفصائل المسلحة التابعة للاحتلال التركي على محاور التماس بين بلدتي الفطيرة وسراقب بريف إدلب الجنوبي.

يأتي هذا في حين قصفت قوات الحكومة السورية مناطق في محيط قرية كفر نوران بريف حلب الغربي، ومناطق أخرى في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي ومحور الكبانة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، فيما لم ترد معلوماتٌ عن خسائر بشرية.

قوات الحكومة تستهدف آلية عسكرية للاحتلال التركي بريف إدلب

في السياق قالت مصادر محلية، إنّ قوّات الحكومة السورية استهدفت بالرشاشات الثقيلة آليةً عسكريةً للاحتلال التركي على محور بلدة آفس بريف إدلب الجنوبي.

وعلى صعيدٍ متّصلٍ أكَّدت قاعدةُ حميميم الروسية بريفِ اللاذقية، إصابةَ عنصرٍ من قوّاتِ الحكومةِ السوريّةِ برصاصِ عناصرِ هيئةِ تحريرِ الشامِ الإرهابية الذراعِ السوريِّ لتنظيمِ القاعدةِ بريفِ محافظة إدلب، بالتزامن مع إصابةِ عنصرَينِ آخرينِ من القوّاتِ الحكوميّةِ في محافظتَي حلبَ واللاذقية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort