قصف للمدفعية التركيّة شمالي حلب والديمقراطي يرد

شنّت مساء أمس السبت فصائل “درع الفرات” المدعومة من الحكومة التركية، هجوماً على المناطق الموجودة تحت سيطرة قوّات سوريا الديمقراطية  شمال حلب رغم المراقبة الروسية لتلك المناطق.

حيث دارت معارك عنيفة في قرية تل المضيق بالقرب من سدِّ الشهباء شمالي حلب، أعلنت على إثرها فصائل درع الفرات عن سيطرتها على مبانٍ داخل القرية، في حين وردت أنباء عن فقدان أربعة مقاتلين في الديمقراطي لحياتهم خلال الاشتباكات.

وفي السياق ذاته، قصفت المدفعية التركية قرية “شيخ عيسى” القريبة من تل رفعت، مع ورود أنباء عن وجود ضحايا مدنيين.

ومن جهتها تصدّت قوّات الديمقراطي للهجوم، وقامت بالردِّ عبر قصف مراكز لقوات درع الفرات بالقرب من مارع.

ويشهد خطّ الجبهة في هذه المنطقة اشتباكات متقطعة رغم الرقابة الروسية لعملية وقف إطلاق النار في تلك المناطق.

والجدير بالذكر أنّ القوّات الروسية قامت برفع العلم الروسي في مناطق شمال حلب لردع تركيا عن الاستمرار بقصف المناطق الآهلة بالمدنيين، ولكن الأخيرة لم تتوقف عن مهاجمة المناطق التي تسيطر عليها قوّات سوريا الديمقراطية

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort