قصف صاروخي جديد يستهدف قاعدة زليكان شمالي الموصل

بعد ساعاتٍ قليلة على هجومٍ مُماثل، تعرَّضت قاعدةٌ تابعةٌ لجيش النظام التركي شمالي مدينة الموصل لقصفٍ صاروخي، وَفقَ ما أفاد مصدرٌ أمنيٌّ عراقي.

المصدر أوضح أن محيط قاعدة زليكان العسكرية التابعة للنظام التركي في نينوى تم استهدافها بأربعة صواريخ من نوع “كاتيوشا”، مشيراً إلى أنّ جيش النظام التركي ردَّ بهجومٍ مماثل على جهة إطلاق الصواريخ، الواقعة ضمن المناطق المتنازع عليها بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان.

ويوم السبت، تعرضت قاعدة “زليكان” التي يتّخذها جيش النظام التركي ثكنةً له لقصفٍ بصاروخَين من نوع “كاتيوشا”.

وكثيراً ما تستهدف طائرات النظام التركي قرىً وبلداتٍ آهلةً بالمدنيين في إقليم كردستان، ما يتسبب في سقوط عددٍ من الضحايا، فضلاً عن عمليات نزوح وإحراق العديد من البساتين والمزارع.

التحالف الدولي ينفي أي وجود له في قاعدة بلد العسكرية

من جهةٍ أخرى، نفى التحالف الدولي، أيَّ وجودٍ له في قاعدة بلد العسكرية بمحافظة صلاح الدين، مشيراً إلى أنّ استهدافها اعتداءٌ على الشعب العراقي.

وتعرَّضت قاعدة بلد الجوية لهجومٍ بسربٍ من الطائرات المسيّرة، فيما أصدرت خليّة الإعلام الأمني العراقية توضيحاً بشأن استهداف القاعدة، مبيّنةً أنّ ثلاثَ طائراتٍ مسيّرة اقتربت من المحيط الجنوبي للقاعدة وأن الدفاعات الجوية تصدَّت لها وأجبرتها على الفرار.

وتتعرَّض مواقعُ عسكريةٌ ودبلوماسيّة في العراق، تضمّ قواتٍ أجنبيّة لهجماتٍ بالصواريخ والقنابل، وينسب الأمريكيون ومسؤولون عراقيون تلك الهجمات لفصائلَ مسلّحةٍ مواليةٍ لإيران.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort