قصفٌ مدفعي وجوي على ريف درعا مع هدوءٍ تام في المدينة

قصفت قوات النظام  صباح اليوم الثلاثاء، بلدة “الغارية الغربية” شمال مدينة درعا، جنوبي سوريا.

وبحسب وكالة سمارت للأنباء، أن قوات النظام المتمركزة في بلدة “خربة غزالة” قصفت بقذائف المدفعية الثقيلة “الغارية الغربية” شمال درعا، ما أدّى لإصابة عددٍ من المدنيين بجروح، لم يتّضح عددهم، نُقلوا إلى المراكز الطبية القريبة.

ومن جهةٍ ثانية ألقى الطيران المروحي براميل متفجرّة على قريتي “الثلاج والجسري” في منطقة “اللجاة” شمال درعا، دون ورود أنباءٍ عن إصابات.

هذا وقصفت قوات النظام بقذائف المدفعية بلدة “اليادودة”، شمال درعا، من كتيبة “البانوراما”، فيما قصفت براجمات الصواريخ بلدة “صيدا”، شرقها، دون تسجيل إصابات.

كما شهدت الأحياء الخارجة عن سيطرة قوات النظام في مدينة درعا هدوءً تامّاً بعد تسعة أيامٍ من التصعيد العسكري.

ويأتي هذا القصف بالرغم من أن محافظة درعا إحدى المناطق الأربع المشمولة في اتّفاق “تخفيف التصعيد”، الذي وقّعت عليه الدول الراعية لمحادثات “أستانة”، والذي ينص على وقف العمليات العسكرية والقصف فيها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort