“قسد” داخل بلدة المنصورة وأعداد النازحين تتفاقم.

وصلت قوات سوريا الديمقراطية أمس الخميس، إلى بلدة المنصورة بعد اشتباكاتٍ أسفرت عن مقتلِ عددٍ كبير من إرهابيي “داعش”، بالإضافة إلى الاستيلاء على كمّياتٍ من الأسلحة والذخائر.

حيث بدأت الاشتباكات في محيط بلدة منصورة الواقعة شرق مدينة الطبقة، وغرب سدّ الحرية عقب هجومٍ شنّه “داعش” على نقاط تمركز قوات “قسد” في المنطقة.

ومع استمرار الاشتباكات تمكّنت “قسد” فجر اليوم من دخول بلدة المنصورة من الجهة الجنوبية الغربية للبلدة، مع وقوع 3 جثامين من عناصر “داعش” في يد قوات “قسد” وعدد من الأسلحة.

وفي ذات السياق، خلال الـ 72 ساعة الماضية، نزح قرابة 25 ألف من أهالي مدينة الرقة وبلدة المنصورة إلى مدينة الطبقة وريفها، التي حرّرتها قوات سوريا الديمقراطية من “داعش”.

حيث بلغ إجمالي عدد النازحين إلى الطبقة منذ تحريرها، إلى ما يقارب الـ50 ألف نازح، وفقاً لما أكّده الإداري في مكتب شؤون المنظمات، مروان خوجة.

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort