قوات سوريا الديمقراطية تبحث “التدابير اللازمة” لمواجهة أي هجوم تركي محتمل على شمال وشرق سوريا

بحثت قواتُ سوريا الديمقراطية الجمعة، التدابيرَ اللازمةَ لمواجهة أي هجومٍ تركيٍّ مُحتملٍ على مناطق شمال وشرق سوريا.
وذكر المركز الإعلامي لقسد أنّ المناقشات جرت خلال اجتماعٍ حضره القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي، تم التأكيدُ خلاله على أهمية التدابير العسكرية والشعبية المتخذةِ لردع الاحتلال التركي.

وشدد المجتمعون على ضرورة إيلاء الأهمية اللازمة للتواصل مع كافة الأطراف الدولية، خاصةً المؤثرة في الملف السوري، وحثِّها على عدم الاستجابة للضغوط والابتزازات التركية، للحصول على دعمها في أي عدوانٍ محتمل.

ويهدد النظام التركي بين الحين والآخر بشن هجومٍ بريٍّ على إقليم شمال وشرق سوريا، تزامناً مع هجماتٍ صاروخيةٍ وجوية تستهدف البنية التحتية الحيوية للمنطقة.