قسد تؤكد مقتل 37 من الفصائل الإرهابية في معارك عين عيسى

في بيان لها كشفت قوات سوريا الديمقراطية حصيلة ثلاثة أيام من المعارك والاشتباكات في محيط ناحية عين عيسى، بين قواتهم من جهة، والاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي من جهة أخرى.

وأكدت “قسد” في البيان مقتل سبعة وثلاثين وجرح ثمانية عشر من عناصر الفصائل الإرهابية، بالإضافة إلى تدمير ثلاث آليات مدرعة وسلاحي دوشكا وإعطاب آليتين عسكريتين، كما تم الاستيلاء على أسلحة وكمية من المعدات العسكرية.

ونتيجة قصف الاحتلال فقد طفل حياته وأصيب خمسة مدنيين، كما فقد أربعة مقاتلين حياتهم، وأصيب أربعة أخرون نتيجة الاشتباكات في هذه الفترة.

وأشار البيان أن الاحتلال وفصائله الإرهابية ادعوا في بيانات لهم أن قسد هي من تهاجم وذلك لتبرير هجماتهم واعتداءاتهم، مضيفاً أن تصريحات الاحتلال لا تمت للحقيقة بصلة.

كما نفت “قسد ” ما أوردته وزارة الدفاع التابعة للاحتلال التركي بخصوص الأيام الثلاثة التي زعمت أن قوات سوريا الديمقراطية تكبدت فيها خسائر كبيرة في صفوفها.

وفي الثامن عشر من آذار مارس الجاري، بدأ جيش الاحتلال التركي وفصائله الإرهابية بشن هجمات على طريق الدولي إم فور وشمال عين عيسى، تصدت لها قوات سوريا الديمقراطية وأفشلتها، من دون أي تغير في خريطة السيطرة العسكرية.

قد يعجبك ايضا