قرض “الزواج للمرة الثانية” يثير جدلاً واسعاً بين المواطنين بإقليم كردستان

أثارَ قرارُ مصرفِ الرشيدِ في بغداد منحَ عشرةَ ملايين دينارٍ عراقي أي ما يعادلُ حوالي سبعة آلافِ دولارٍ كقرضِ زواجٍ للموظفينَ المتزوجينَ للمرةِ الثانيةِ من كلا الجنسين، جدلاً واسعاً في الأوساطِ العراقية، وخاصةً في ظلِّ الأزمةِ الاقتصاديةِ التي تمرَّ بها البلاد، والتي أدت لتأخرِ رواتبِ الموظفينَ الحكوميينَ.

إعداد: رياض الزبيدي

قد يعجبك ايضا