قرار صادر عن نقابة المهن الموسيقية يثير جدلاً في مصر

أثار قرار نقابة المهن الموسيقية المصرية، بمنع استعانة الفنانين بالفلاشة في أي حفل غنائي، جدلاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ووصف كثيرون القرار بالمتسرع وغير المدروس، بينما أيد آخرون القرار.

واستخدام الأغاني المسجلة على فلاشة ما، أمر شائع بين عدد من المغنيين الذين يلجؤون إلى تشغيل أغانيهم عبر الميكروفون وتحريك شفاههم وكأنهم يغنون “مباشرة”.

واندهش الكثيرون من قرار نقابة المهن الموسيقية، معتبرين أن دور النقابة يكمن في تسهيل أمور الفنانين وتوفير ظروف العمل المناسبة لهم، فالفنان عندما يُحيي مناسبة أو حفل زفاف يحتاج إلى فريق من العازفين، ومهندسي الصوت، وغيرهم ممن يتقاضون أجوراً مرتفعة.

ومن جانبه، كشف المستشار الإعلامي لنقابة الموسيقيين، طارق مرتضى، عن كواليس وأسباب منع الغناء بالفلاشة، موضحاً أن القرار جاء نتيجة تسببها في حالة بطالة بين الموسيقيين، مؤكداَ على وجود الفرقة الموسيقية رفقة الفنان في جميع الحفلات.

قد يعجبك ايضا