قتيل وجرحى بهجوم مسيرة تابعة لفصائل الاحتلال التركي على القرداحة

مدينةً القرداحة بمحافظة اللاذقية، في مَرمى نيران الفصائل المسلحة التابعةِ للاحتلال التركي.. الضحايا قَتيلٌ وجرحى، والهدفُ فيما يبدو، رسائلُ عسكريةٌ تأتي عَقب اختتام الجولة العشرين لما تُعرف بمحادثات آستانا بشأن سوريا.

وكالة سانا الحكومية في سوريا أفادت بمقتل شخصٍ وإصابة آخرَ جراء ضربةٍ جويةٍ لطائرة مسيرةٍ تابعة لفصائل الاحتلال التركي على أطراف مدينة القرداحة، ما تسبب أيضاً بوقوع أضرارٍ ماديةٍ بأحد المباني.

الوكالة نقلت عن مصدرٍ أمنيٍّ قولَه، إن الهجوم نُفِّذَ بوساطةِ قذيفتين أطلقُتا عبر طائرةٍ مسيرة مصدرُها التنظيمات الإرهابية بريف اللاذقية الشمالي.

المرصد السوري لحقوق الإنسان من جانبه، قال إن الضربةَ نفذتها مسيرةٌ مجهولةُ المَصدر، واستهدفت منطقة الضاحية بمحيط القرداحة، تزامناً مع تحليق طيرانٍ مُسيرٍ في الأجواء، مشيراً إلى أنّ هذا الهجوم هو الأولُ من نوعه على المدينة.

ضحايا بينهم أطفال بهجمات مسيرات لفصائل الاحتلال التركي بحماة

هجومُ القرداحة هذا، جاء في وقتٍ شنت طائراتٌ مسيرةٌ تابعة للفصائل المسلحة في محافظة إدلب، هجماتٍ على مناطقَ ضمن سيطرة القوات الحكومية بريف محافظة حماة، وسط البلاد، ما تسبب بفقدان طفلٍ وامرأةٍ لحياتهما وإصابة آخرين في منطقة سلحب، وجرح امرأةٍ في بلدة دير شميل، بحسب ما أفاد به الإعلام الحكومي.

وتشهد مناطقُ شمال غربي سوريا تصعيداً متبادلاً بين القوات الحكومية وحلفائها من جهة، والفصائل المسلحة التابعةِ للاحتلال التركي وعلى رأسها هيئة تحرير الشام الإرهابية الذراع السوري لتنظيم القاعدة، من جهةٍ أخرى، فيما يتوقّع مراقبون احتمالية اندلاع معركةٍ قريبةٍ جنوب الطريق الدولي إم فور بريف إدلب الجنوبي في إطار اتفاقاتٍ مُعينةٍ بين موسكو وطهران ودمشق وأنقرة.

قد يعجبك ايضا