قتلى وجرحى من مجموعة موالية للحكومة بهجوم لداعش في بادية دير الزور

فقد ستة مدنيين حياتهم وأُصيب آخرون جراء قصفٍ متبادلٍ بين قوات الحكومة السورية وهيئة تحرير الشام الإرهابية (جبهة النصرة سابقاً) بريف حلب شمال غربي سوريا.

وذكرت مصادرُ إعلامية أنّ ثلاثة مدنيين بينهم طفلة، فقدوا حياتهم جراء هجومٍ صاروخيٍّ للهيئة، استهدف مدينتَي نُبّل والزهراء بريف حلب الشمالي، فيما أودى قصفٌ مدفعيٌّ للقوات الحكومية بحياة ثلاثة مدنيين في مدينة دارة عزة غربي المحافظة.

وفي وقتٍ سابقٍ الإثنين، تعرضت أحياءٌ متفرقةٌ في مدينة إدلب، لهجومٍ صاروخيٍّ من قوات الحكومة، خلّف خمسةَ جرحى مدنيين على الأقل، فيما طالت الضرباتُ قريةَ الفطيرة بريف المحافظة الجنوبي.
سوريا
مقتل عنصر من قوات الحكومة برصاص “النصرة” بريف اللاذقية

جاء ذلك بعد ساعاتٍ من مَقتل عنصرٍ لقوات الحكومة السورية جراء قصفٍ لهيئة تحرير الشام الإرهابية على محور “نحشبا” بريف اللاذقية الشمالي.