قتلى وجرحى من قوات الحكومة السورية بهجوم في ريف القنيطرة

هاجمَ مسلحونَ مجهولونَ بالأسلحةِ الرشاشةِ حاجزاً عسكرياً لقواتِ الحكومةِ السورية، في منطقةِ رويحينة بريفِ القنيطرة؛ ما أدى لمقتلِ عنصرينِ وإصابةِ آخرينَ بجروح.

وأعلنَ المرصدُ السوري لحقوقِ الإنسان مقتلَ ضابطٍ برتبةِ ملازم، متأثراً بجراحٍ أصيبَ بها في وقتٍ سابق.

وكانَ المرصدُ قد وثّقَ مقتلَ عنصرٍ مما تسمى بقواتِ “فوج الجولان” المقرّبِ من حزب الله اللبناني، متأثراً بجراحٍ أصيبَ بها في وقتٍ سابقٍ جراءَ انفجارِ عبوةٍ ناسفةٍ بسيارةٍ عسكريةٍ في قريةِ القصيبة بريفِ القنيطرةِ الجنوبي.

كما أفادت مصادرُ للمرصدِ في الحادي عشرَ من كانون الثاني يناير الجاري، أن مسلحينَ مجهولينَ هاجموا إحدى نقاطِ “فوج الجولان” في بلدةِ جبا بريفِ القنيطرة؛ ما أدّى لمقتلِ أحدِ العناصر.

قد يعجبك ايضا