قتلى وجرحى بقصفٍ للنظام على الغوطة الشرقية

أفاد ناشطون، من داخل غوطة دمشق الشرقية، أن طيران النظام شنّ ثلاثَ غاراتٍ جوية بصواريخَ موجّهة استهدفت مدينةَ دوما في الغوطة الشرقية، ما أودى بحياة أربعةِ أشخاص فضلاً عن العديد من الإصابات.

ويأتي القصفُ بعدَ يومٍ من انتهاءِ الجولة السابعة من محادثات أستانا، ودعوةِ البيانِ الختامي إلى تثبيت اتفاقِ وقفِ إطلاق النار في مناطقِ “تخفيف التصعيد”.

يذكر أن قافلةَ مساعداتٍ تابعة للأمم المتحدة دخلت إلى الغوطة الشرقية، لكنها لاقت غضبًا من قِبل المدنيين بسبب قلَّتِها، حيث يشتكي الأهالي من عدمِ كفايةِ كميّةِ المساعداتِ لأعدادِ الأهالي في المنطقة، والذين يبلغ عددُهُم ما بين 300 إلى 400 ألفٍ، بحسبِ بعضِ التقارير الصادرة عن الأمم المتحدة.

وتُعتبر الغوطةُ الشرقية من إحدى المناطقِ الأربع المنضوية في اتفاق خفضِ التصعيد، بموجبِ محادثاتِ أستانا بين الدول الضامنة (روسيا تركيا إيران).

قد يعجبك ايضا