قتلى وجرحى بسقوط قذائف على حي مكتظ بالسكان في طرابلس

قذائف مجهولة المصدر طالت حي مكتظ بالسكان في طرابلس، مما زاد معاناة المدنيين جراء القتال بين الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر وحكومة الوفاق بقيادة فايز السراج.

نحو عشرة صواريخ غراد أصابت حي أبو سليم الجنوبي قبيل منتصف ليل الثلاثاء، ما أدى لمقتل سبعة أشخاص على الأقل معظمهم نساء، وإصابة سبعة عشر بعضهم أصيب بعاهات مستديمة.

المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري، قال الأربعاء، إن جماعات إرهابية تسيطر على العاصمة طرابلس قصفت بشكل عشوائي عدداً من الأحياء في المدينة.

وأدان المسماري القصف الليلي، الذي تسبب في تدمير عدد من المنازل في حيي الانتصار وبوسليم في طرابلس، وتوعد بمحاسبة مرتكبيه، وقال إنهم معروفون بالأسماء.

من جهة أخرى، استنكرت لجنة الدفاع والأمن القومي في البرلمان الليبي التدخل التركي والقطري السافر في الشؤون الداخلية للبلد.

وقال البيان إن قطر وتركيا دعمتا الإرهاب والتطرف بالمال والسلاح لتبقى البلاد في حالة فوضى وعدم استقرار، وآخرها التصريحات القطرية في الأمم المتحدة.

واستنكرت لجنة الدفاع، انتهاك البوارج الحربية التركية للمياه الإقليمية في محاولة قالت إنها بائسة لدعم المجموعات الإرهابية من خلال المنافذ البحرية والجوية بمصراتة وطرابلس وزوارة.

وطالبت اللجنة مجلس الأمن والمجتمع الدولي، بلجم دولتي قطر وتركيا للكف عن التدخل في شؤون ليبيا الداخلية، والعمل على دعم القوات الليبية في حربها على آخر معاقل الإرهاب.

قد يعجبك ايضا