قتلى وجرحى بتفجير يستهدف حاجزاً عسكرياً في رأس العين المحتلة

قُتِلَ عنصرٌ مِمَّا يُسمَّى الشرطةُ العسكريَّة التابعةُ للاحتلال التركي وأُصيبَ عددٌ آخرُ، بتفجيرٍ استهدفَ حاجزاً عسكريَّاً في مدينةِ رأسِ العين المُحتلَّة شمال شرق سوريا

وقالتْ مصادرُ مَحليَّةٌ إنَّ تفجيراً بسيارةٍ مُفخَّخةٍ استهدفَ حَاجزاً تابعاً لما يُسمَّى الشرطة العسكرية التابعة للاحتلال التركي عند المدخل الجنوبيِّ لمدينة رأس العين، ما أسفرَ عن مَقتلِ عُنصرٍ على الأقلِّ وإصابةِ آخرينَ بجُروح.

هذا وتشهدُ المناطقُ المُحتلَّةُ في الشمال السوري اشتباكاتٍ واستهدافاتٍ بالمُفخَّخاتِ والأسلحة الثقيلة بين عناصر الفصائل الإرهابيَّة أنفسِهم. وغالباً ما تكون هذه الاستهدافاتُ بسببِ خلافاتٍ على تقاسم مُمتلكات المَدنيّين.

قد يعجبك ايضا