قتلى وجرحى في استمرار الاقتتال بين الفصائل الإرهابية بعفرين

أكثرُ من خمسةَ عشرَ شخصاً بين قتيلٍ وجريح بينهم عددٌ من المدنيين، في استمرار الاقتتال بين فصائلَ إرهابية تابعةٍ للاحتلال التركي في عفرين المحتلة شمال غربي سوريا.

الاقتتال اندلع بالأسلحة الثقيلة بين إرهابيي هيئة تحرير الشام وأحرار الشام من جهة، وفصيل فيلق الشام الإرهابي من جهةٍ أخرى في قرية الغزاوية ومخيم الحدث وقريتي عولان وتل بطال بريف عفرين.

وبعد تعزيزاتٍ كبيرة استقدمتها هيئة تحرير الشام الإرهابية الذراع السوري لتنظيم القاعدة، انسحب فصيل فيلق الشام الإرهابي من معبر الغزاوية الرابط بين مناطقِ سيطرة الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي ومناطقِ سيطرة الهيئة الإرهابية.

وبدأت موجة الاقتتال الجديدة السبت بريفَي الباب ورأس العين المحتلتَين شمالي سوريا، بالتزامن مع وصول وزير داخلية النظام التركي سليمان صويلو لتفقُّد مشاريعَ استيطانيّة في المناطق المحتلة.

الاحتلال التركي يعاود قصفه المدفعي على قرى بريف ناحية تل رفعت

إلى ذلك عاود الاحتلال التركي قصفه المدفعي على عدّة قرىً آهلةٍ بالمدنيين بريف ناحية تل رفعت شمال غربي سوريا، حيث شهدت قريتا تل قراح وأم الحوش بمحيط تل رفعت قصفاً بالأسلحة الثقيلة مصدره قواعد الاحتلال التركي المتمركزة في محيط مدينة إعزاز المحتلة، ما خلّف أضراراً بالغة في ممتلكات المدنيين.

ويأتي قصف الاحتلال التركي على تلك المناطق، رغم تسيير القوات الروسية دورياتٍ بريةً وجوية على طول خطوط التماس مع الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية، بدءاً من الباب مروراً بإعزاز وصولاً إلى تل رفعت.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort