قاتل المعلم الفرنسي كان على تواصل بإرهابي في سوريا يتحدث الروسية

أفاد مصدر مطلع على قضية مقتل المعلم في فرنسا أن منفذ الاعتداء كان على اتصال بإرهابي في سوريا يتحدث الروسية.

ووجهت إلى سبعة أشخاص تهمة التواطؤ في عملية قتل نفذها الشاب الشيشاني عبد الله أنزوروف بحق المعلم صامويل باتي يوم الجمعة الماضي، بينهم تلميذان أرشدا المهاجم إلى المعلم.

ولم تحدد بعد هوية الإرهابي في سوريا وفق ما ذكر المصدر.

من جهتها أوردت صحيفة لو باريسيان أن الشخص الذي يشتبه بأن أنزوروف كان على اتصال به متواجد في محافظة إدلب، آخر معاقل الفصائل المسلحة والمجموعات الإرهابية شمال غرب سوريا، وذلك بناء على عنوان بروتوكول الإنترنت التابع له.

قد يعجبك ايضا