قائد بحري أمريكي: التهديد العسكري الإيراني لم يتراجع

“بواعث القلق من جانب إيران لم تنخفض”، بهذه الكلمات أكد أكبر قائد بحري أمريكي في الشرق الأوسط، أن التهديد العسكري الذي تمثله إيران لم يتراجع في المنطقة رغم انحسار أعمال العنف عقب الهجمات التي استهدفت منشآت آرامكو النفطية في السعودية.

وقال قائد الأسطول الأمريكي الخامس الذي يتمركز في البحرين الأميرال جيم مالوي، إن بلاده لم تلحظ تراجع الإيرانيين عن تهديدهم على الإطلاق، مشيراً لمتابعته المستمرة لتحركات الصواريخ الباليستية الإيرانية، إضافة لقدراتها في زرع الألغام.

ويأتي تصريحات مالوي بعد أسبوع من إعلان وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون أنها سترسل أربعة أنظمة رادار وبطارية صورايخ باتريوت ونحو 200 من أفراد الجيش لدعم الدفاعات السعودية.

وعلى مدى شهور، أطلق مسؤولون إيرانيون تهديدات غير مباشرة، وقالوا إنه إذا تم منع طهران من تصدير النفط فلن تتمكن دول أخرى من فعل ذلك أيضاً.

ومع ذلك نفت إيران أي دور لها في سلسلة من الهجمات وقعت بعد ذلك ومن بينها هجمات على آرامكو وعلى ناقلات في الخليج باستخدام ألغام ممغنطة في وقت سابق.

الوكالة الدولية للطاقة الذرية تعلن تحسن التعاون مع إيران

ومع استمرار ضغوط الوكالة الدولية للطاقة الذرية على إيران حيال ملفها النووي، اعتبر كورنيل فيروتا القائم بأعمال مدير وكالة الطاقة الذرية، أن إيران طورت تعاونها مع الوكالة بشأن الرد على استفسارات تشمل العثور على أثار لليورانيوم في موقع غير محدد.

باريس: أمام إيران وأمريكا شهر للجلوس على طاولة التفاوض

أما فيما يخص الجهود الفرنسية حيال اجتماع أمريكي إيراني محتمل، قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان إن أمام إيران والولايات المتحدة شهر للجلوس على طاولة التفاوض، مشيراً إلى أن زيادة طهران لأنشطتها النووية ستؤدي لتجدد التوتر في المنطقة، لذلك عليهم استغلال المساحة السياسية المتاحة على حد قوله.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort