ماكينزي: بغداد تريد استمرار الوجود الأمريكي في العراق

 

في مؤتمر عبر الفيديو عقده المجلس الوطني للعلاقات الأمريكية العربية، أعلن قائد القيادة المركزية للجيش الأمريكي “سينتكوم” الجنرال كينيث ماكينزي، أن بغداد تريد استمرار الوجود الأمريكي في العراق لمحاربة خلايا تنظيم “داعش” الإرهابي.

ماكينزي وخلال المؤتمر، قال إن حكومة العراق أشارت بوضوح الى أنها تريد الحفاظ على شراكتها مع الولايات المتحدة وقوات التحالف، مضيفاً أن التقديراتَ تُشير إلى أنه لا تزال لدى التنظيم قوة من 10 آلاف مناصر في العراق وسوريا، ولا يزال يُمثِّل تهديداً حقيقياً.

الجنرال الأمريكي أوضح أن التقدم الذي أحرزته قوات الأمن العراقية سمَح للولايات المتحدة بخفض قدراتها العسكرية الحالية في العراق، مُشدداً على استمرار تواجد القوات الأمريكية وقوات التحالف هناك للمساعدة في منع عودة تنظيم “داعش” كقوة متماسكة قادرة على التخطيط للهجمات.

ماكينزي أكد أيضاً أن الوجود العسكري الأمريكي والردود المدروسة، نجحت في ردع إيرانَ عن الاستمرار في شنِّ هجماتٍ على خطوط الشحن البحري في الخليج، وحدَّت من هجمات وكلائها في العراق.

وتأتي تصريحات قائد القيادة المركزية للجيش الأمريكي بعد إعلان وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، الأربعاء، توَصُّلَ بغدادَ وواشنطن إلى اتفاق على انسحاب 500 جندي أمريكي من العراق.

قد يعجبك ايضا