في ظل تصاعد معدلات الجريمة… منزل وزيرة دفاع تشيلي يتعرض لعملية سطو

تعرض منزل وزيرة الدفاع التشيلية، مايا فرنانديز، لعملية سطو من قبل لصوص بعد أن أقدموا على ضرب ابنها وتهديد زوجها.

وقالت السلطات في تشيلي، إن منزل الوزيرة مايا فرنانديز تعرض للسرقة، في وقت متأخر من يوم الجمعة بحي نونوا في سانتياغو، في حين لم تكن الوزيرة في المنزل عندما اقتحمه اللصوص.

ومن جانبه، أكد الجنرال جان كامو قائد شرطة المنطقة، عملية السطو على منزل وزيرة الدفاع، مضيفاً أن مجهولين سرقوا نقوداً وسيارة.

كما تعرض في الليلة نفسها رقيب في الشرطة الوطنية يعمل حارساً شخصياً في الرئاسة للسرقة وإطلاق نار، بينما كان يقود سيارته عائداً إلى القصر الرئاسي، حيث اقتربت منه مجموعة رجال في حي سان ميغيل جنوبي سانتياغو، واقتادوه إلى بلدة شمال سانتياغو، وأطلقوا النار عليه وتركوه في الشارع، قبل أن يفروا بالسيارة، ولم ترد معلومات عن حالته الصحية.

وتُعاني تشيلي من وضع أمني مضطرب، في ظل تصاعد معدّلات الجريمة، بينما يدعو المسؤولون التشيليون إلى مضاعفة الجهود لكبح جماح الجريمة وتحسين الأمن.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort