في خطوة استفزازية النظام التركي يمدد عمل سفينة المسح في المتوسط

في خطوةٍ استفزازيةٍ من المرجَّحِ أنْ تؤدّي إلى تصاعدِ حدّةِ التوتّرِ في المنطقة، زعمَ النظامُ التركيُّ أنّ سفينةً تابعةً له للمسحِ والتنقيبِ عن النِّفطِ ستنفّذُ مسحاً زلزاليّاً في منطقةٍ مُتنازعٍ عليها بشرقِ البحرِ المتوسّط حتّى الخميس القادم.
وأصدرتِ البحريّةُ التابعةُ للنّظامِ التركيِّ توجيهاً جديداً قالتْ فيه إنّ عملَ السفينةِ أوروتش وسفينتين أخريين سيستمرُّ حتّى السابعِ والعشرينَ من أغسطس آب.

وكانتْ أنقرةُ قد أشارتْ أوائلَ هذا الشهرِ إلى أنّ السفينةَ أوروتش ستجري عمليّاتِ تنقيبٍ حتّى الثالثِ والعشرينَ من أغسطس آب، فيما وصفتْ أثينا هذِهِ العمليّاتِ بغيرِ القانونيّة.

وتدورُ خلافاتٌ شديدةٌ بينَ النظامِ التركيِّ واليونانِ بشأنِ السيادةِ على مواردِ النِّفطِ والغازِ في المنطقةِ، وعلى امتدادِ الجرفِ القاريِّ لكلٍّ من الدولتَينِ في المياهِ التي تنتشرُ فيها جزرٌ معظمُها يونانيّة.

قد يعجبك ايضا