فيلمان أسباني وفرنسي يفوزان بجوائز مهرجان الإسكندرية السينمائي

اختتم مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط مساء اليوم الخميس، فعاليات دورته 36، والتي انطلقت الأحد الماضي تحت اسم الفنان عزت العلايلي، وانحصرت مسابقات المهرجان هذا العام في مسابقتين الأولى للأفلام الطويلة والثانية للقصيرة، إلى جانب مسابقة ممدوح الليثي للسيناريو.

وأعلنت لجنة تحكيم المهرجان عن فوز الفيلم اليوناني بارى على جائزة أفضل فيلم في مسابقة الأفلام الطويلة لدول البحر المتوسط، ونال جائزة لجنة التحكيم الخاصة الفيلم الإسباني نافذة على البحر، وحصل المخرج اليوناني سيا ماك على جائزة يوسف شاهين لأفضل مخرج عن فيلم باري، كما نال جائزة نجيب محفوظ لأفضل سيناريو الفيلم الإسباني نافذة على البحر، للكاتب لويس مويا ريجرادو.

وحصل الفنان المغربي ربيع جليم على جائزة عمر الشريف لأفضل ممثل عن دوره في فيلم اللكمة، كما حصلت الفنانة كارول سماحة على جائزة فاتن حمامة لأفضل ممثلة عن دورها في فيلم بالصدفة، مناصفة مع الفنانة ايما سواريز عن دورها في فيلم نافذة على البحر.

كما أعلنت لجنة التحكيم عن فوز الفيلم الفرنسي “فنسنت قبل الظهيرة” على جائزة أفضل فيلم في مسابقة الأفلام القصيرة، وحصل على جائزة لجنة التحكيم الخاصة الفيلم الإسباني شامل الفواتير، وحصل الفيلم السوري “غيوم داكنة ” على جائزة القدس للإنجاز الفني لتعبيره عن ظروف قاسية وحقيقية على أرض الواقع جسدها المخرج بشكل درامي جيد، و حصل على جائزة كمال الملاخ للعمل الأول إخراج عن الفيلم اللبناني مفقود.

تجدر الاشارة إلى أن الدورة ٣٦ من مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، أقيمت بمشاركة دول اليونان، إيطاليا، فرنسا، بلغاريا، هولندا، إسبانيا، المغرب، ألبانيا، الجزائر، ليبيا، تونس، إنجلترا، مالطا، البوسنة، لبنان، سويسرا، كرواتيا، سوريا، مصر.

قد يعجبك ايضا