فورين بوليسي تركيا مقبلة على كارثة بسبب سياسات أردوغان وكورونا

تحذيراتٌ من كوارث عدّة على جميع الأصعدة تنتظرُ تركيا بسببِ التستُّر المتعمَّد على انتشار فايروس كورونا من قبل النظام، وعدم الاكتراث به، وفق تقريرٍ لمجلّةِ فورين بوليسي الأميركية.

المجلّة الأمريكية، ذكرتْ في تقريرِها أنّ رئيسَ النظامِ التركيّ رجب طيّب أردوغان وضع تركيا في موقف الدول الأكثر ضعفاً في الأسواق الناشئة، ويهتمّ بحماية سمعتِهِ بدلاً من حمايةِ شعبِهِ.

تقرير المجلة أشار إلى أنّ أردوغان حاول التستُّر على انتشار الفايروس في البلاد، وبيّن أنّ تركيا لا تزال متخلفةً عن جميع دول منظّمة التعاون الاقتصادي والتنمية في نسبة الأطباء لعدد الأفراد.

ونقلت الفورين بوليسي عن الكاتب في كلية الطب بجامعة بيتسبرغ الأمريكية إرجين كوسيليدريم قوله، إنّ التستُّر على انتشار فايروس كورونا في تركيا، كارثةٌ تنتظر الوقوع.

وتشير تقديراتُ مراقبين أتراك، إلى أنّ واحداً من بين كلِّ مئةٍ وخمسينَ شخصاً في تركيا مُصابٌ بفايروس كورونا، مع توقعاتٍ بأنْ يتجاورَ عددُ الوَفَيَات بالفايروس، خمسةَ آلافٍ بحلولِ منتصف شهر أبريل نيسان الجاري.

ولعلَّ الأمرَ الأكثرَ إثارةً للقلق في تركيا هو تضاعفُ عددِ الإصاباتِ كلّ عدّة أيام. فبعدما كان عدد الإصابات سبعة آلاف وأربعمئة في الثامن والعشرين من آذار/مارس الماضي، بلغ العدد مؤخّراً ثلاثين ألفاً، وفق الأرقام الرسمية.

.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort